علوم وتكنولوجيا

منظمة التعاون الإسلامي تدين بشدة الهجوم الانتحاري في كابول

دانت منظمة التعاون الإسلامي الهجوم الانتحاري الذي وقع أمس الأربعاء في العاصمة الأفغانية كابول وأوقع عشرات القتلى والجرحى.
وقالت المنظمة في بيان "ان هذا الهجوم الوحشي وقع في وقت قطعت فيه الحكومة الأفغانية عهدا غير مشروط على نفسها بإجراء عملية يقودها ويتخذ قرارها الأفغان لإحلال سلام دائم وتحقيق المصالحة في بلد مزقته الحرب والاحتلال والصراع لقرابة نصف قرن من الزمان" واعتبرت الهجوم "عملا إرهابيا آثما".


ونقل البيان عن الأمين العام للمنظمة الدكتور يوسف العثيمين قوله "إن من يدعون خدمة قضايا الإسلام بالقتل والتخريب يخطئون خطئا فادحا وإن مصيرهم الفشل".
وأكد العثيمين أن جميع الدول ال57 الأعضاء في المنظمة دانت بالإجماع العنف والإرهاب وأعربت عن عزمها على مكافحة الإرهاب بكل الطرق.
وكان هجوم انتحاري وقع بالقرب من مزار شيعي امس تزامنا مع الاحتفالات بعيد النيروز الذي يمثل بداية السنة الفارسية الجديدة ما أدى إلى سقوط 26 قتيلا على الاقل وحوالي 18 جريحا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى