سوريا

“التوصل إلى اتفاق” على خروج “جيش الإسلام” من الغوطة في سوريا

أعلن الجيش الروسي التوصل إلى اتفاق على انسحاب آخر الفصائل المسلحة من منطقة الغوطة الشرقية المتاخمة للعاصمة السورية دمشق.

ويتعلق الاتفاق بخروج مسلحي "جيش الإسلام" من بلدة دوما بالغوطة التي استعادت قوات سورية مدعومة من روسيا السيطرة عليها خلال الأسابيع القليلة الماضية.

ولم يرد على الفور تعليق فوري على الإعلان الروسي بشأن التوصل إلى اتفاق.

ويأتي هذا فيما تتواصل عمليات إجلاء المقاتلين وعائلاتهم من مناطق أخرى في الغوطة، حيث يجري نقلهم إلى إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة بشمال سوريا.

وقال التلفزيون الرسمي السوري إنه تم التوصل لاتفاق مع جيش الإسلام لمغادرة دوما إلى إدلب شمال غربي سوريا.

ويغادر آلاف الأشخاص، مسلحو المعارضة وأسرهم إلى إدلب من مناطق أخرى في الغوطة الشرقية في قوافل من الحافلات حصلت على مرور آمن إلى شمال غرب البلاد".

وتمثل استعادة دوما نصرا كبيرا للرئيس السوري بشار الأسد، آخر معاقل الفصائل المسلحة بالقرب من دمشق.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى