علوم وتكنولوجيا

الصين تندد بتبدل الموقف الأميركي ازاء التجارة بين البلدين

نددت الصين الأربعاء بتبدل الموقف الاميركي بعد تهديدات البيت الأبيض الجديدة بفرض عقوبات تجارية على بكين، في حين كانت هناك هدنة سارية المفعول في الحرب التجارية بين البلدين.

وكانت واشنطن اعلنت في التاسع عشر من أيار/مايو، التوصل الى هدنة تجارية، وتحدث وزير الخزانة الاميركي ستيف منوتشين عن التوصل الى اتفاق ينصّ على تعليق زيادة الرسوم الجمركية المعلن عنها في آذار/مارس.

لكن ادارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلنت مساء الثلاثاء في خطوة تصعيدية، أن العمل لا يزال جاريا على وضع الصيغة النهائية للعقوبات التجارية على الصين.

ويأتي تغير الموقف الأميركي قبيل قيام وزير التجارة ويلبور روس بزيارة الى بكين من السبت الى الاثنين المقبلين لاستكمال المحادثات.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا شونيينغ "في اطار العلاقات الدولية، كل تبدل في موقف أو عودة عن كلام قالته دولة، يضرّان بسمعتها".

وأضافت في مؤتمر صحافي أن "الصين لا تريد حربا تجارية، لكنها لا تخشىى خوضها. نحن مستعدون للردّ على أي وضع. اذا بقيت الولايات المتحدة تتعامل باستخفاف، ستجد الصين نفسها مضطرة لاتخاذ اجراءات صارمة بهدف حماية مصالحها".

وأعلن البيت الأبيض الثلاثاء أنه لا يزال يعمل على تطوير العقوبات التجارية الأميركية التي أعلن عنها في 22 آذار/مارس وتتضمن قيودا على الاستثمارات الصينية وتشديد الرقابة على الصادرات وفرض رسوم بنسبة 25 بالمئة على منتجات صينية في مجال التكنولوجيا تقترب قيمتها من 50 مليار دولار.

والهدف من ذلك وضع حدّ لما تراه الادارة الأميركية منافسة صينية "غير عادلة" و"سرقة للملكية الفكرية".

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى