الكويت

مسؤول كويتي: الكويت أوفت بجميع التزاماتها في اتفاقية الامان النووي

قال المفوض التنفیذي للتعاون الدولي وضابط الاتصال الوطني مع الوكالة الدولیة للطاقة الذریة الدكتور نادر العوضي الیوم السبت ان الكویت اوفت بجمیع التزاماتھا في اتفاقیة الامان النووي.

واوضح العوضي على ھامش مشاركته في اعمال الدورة ال62 للمؤتمر العام للوكالة الدولیة للطاقة الذریة ان تقریر الكویت المتعلق بالامان النووي یتماشى مع معاییر الوكالة الدولیة للطاقة الذریة.

وذكر ان الخطة الوطنیة المتكاملة للامن النووي تلعب دورا رئیسیا في توجیه الجھود الوطنیة نحو تحقیق بنیة أساسیة قویة ومستدامة مؤكدا انھا اثبتت خلال السنوات القلیلة الماضیة انھا آلیة فعالة لدعم النھج الشامل للامن النووي في الكویت.

واكد ان تنفیذ الخطة الوطنیة له دور مھم في تحقیق الامن النووي في البلاد وذلك من خلال تعزیز القدرات المؤسسیة والبشریة والتقنیة في مختلف الجوانب كمراقبة المصادر المشعة وتأمینھا ومراقبة الاتجار غیر المشروع بھا وخطة الاستجابة الوطنیة اضافة الى مراقبة الحدود.

وقال انه تم التباحث مع مسؤولي ادارة الامن والامان النوویین من اجل تطویر القدرات للعاملین في المؤسسات الوطنیة كالادارة العامة للجمارك ووزارة الداخلیة والدفاع المدني وادارة الوقایة من الاشعاع بوزارة الصحة.

واشاد العوضي بمستوى التعاون مع الوكالة في مجال الامن النووي على اساس الخطة الوطنیة المتكاملة المعتمدة للامن الوطني مؤكدا ان علاقة الكویت بالوكالة الدولیة تتمیز بالنمو والثقة.

وذكر انه خلال الاجتماعات التي تم عقدھا مع الوكالة الدولیة للطاقة الذریة تمت مناقشة الخطة الوطنیة المتكاملة للامن النووي والبرامج والاجتماعات التي اقیمت سابقا اضافة الى مناقشة البرامج المعتمدة للعام (2018 – 2019).

 وذكر العوضي انه تم الاتفاق على تنفیذ عدة برامج مشتركة مشیرا الى ان الوكالة الدولیة للطاقة الذریة ستقیم ورشا فنیة في الكویت من اھمھا ورشة عمل حول خارطة الطریق للكشف عن المواد النوویة والمشعة والمواد خارج السیطرة التنظیمیة واقامة دورة متخصصة للقیادیین المسؤولین في البلاد عن الأمن النووي في مالیزیا فبرایر المقبل.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى