علوم وتكنولوجيا

الصين تقلص واردات غاز البترول المسال الأمريكي وسط حرب تجارية

قال تجار ومحللون إن الصين تكبح واردات غاز البترول المسال من الولايات المتحدة، وولت وجهها شطر الشرق الأوسط من أجل الحصول على إمدادات إضافية في ظل نزاع تجاري بين البلدين.

واشترت الصين حوالي 3.6 مليون طن من غاز البترول المسال الأمريكي في 2017، مما يجعل الولايات المتحدة ثاني أكبر مورد للوقود المُستخدم في البتروكيماويات وكذلك الطبخ والنقل والتدفئة.

لكن الواردات من الولايات المتحدة انخفضت بشكل كبير على مدى 2018، قبل أن تتوقف تماما في أواخر أغسطس آب حين فرضت الصين رسوما جمركية إضافية بنسبة 25 بالمئة على ما يزيد عن 300 سلعة أمريكية من بينها غاز البترول المسال، ردا على رسوم فرضتها الولايات المتحدة علي سلع صينية.

وقال خه يان يو المدير التنفيذي لسوائل الغاز الطبيعي في آي.إتش.إس ماركت للاستشارات إن تقديرات الشركة تشير لانخفاض الواردات من الولايات المتحدة إلى مليون طن تقريبا خلال الأشهر الثمانية الأولى من 2018، من نحو 2.1 مليون طن في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وقال أونج هان وي، من إف.جي.إي للاستشارات، إنه لم تصل أي شحنات من غاز البترول المسال الأمريكي إلى الصين منذ تطبيق الرسوم في أواخر أغسطس آب.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى