علوم وتكنولوجيا

بلجيكا توجه اتهامات بالتحايل والتلاعب بنتائج مباريات إلى 19 شخصا

قال مدعون بلجيكيون يوم الجمعة إنهم وجهوا اتهامات إلى 19 شخصا، بينهم حكمان لكرة القدم ووكلاء لاعبين إضافة إلى مدرب كلوب بروج بطل الدوري المحلي، تتعلق بالتحايل أو التلاعب في نتائج مباريات.

وقال مدعون اتحاديون إن الجرائم تنوعت بين الانضمام لتنظيم إجرامي وغسل أموال وفساد.

وظل تسعة منهم رهن الاحتجاز منهم الحكم بارت فرتنتن إضافة إلى وكيلي اللاعبين ديان فيلكوفيتش وموجي بيات اللذين اتهما بالتخطيط لإخفاء قيمة المبالغ التي حصلوا عليها هم واللاعبون.

ومن بين المفرج عنهم إيفان ليكو مدرب كلوب بروج الذي وجهت له اتهامات بغسل الأموال. وعاد المدرب الكرواتي للتدريبات يوم الجمعة.

وقال في تصريحات تلفزيونية ”سأقاتل. ليست هذه هي المرة الأولى التي أتعرض فيها لمحنة مثل هذه … لم أكن أريد ذلك“.

ويشارك كلوب بروج في دوري أبطال أوروبا في المجموعة الأولى مع أتلتيكو مدريد وموناكو وبروسيا دورتموند.

ومن بين من وجهت لهم اتهامات مسؤولون في ناديي ميخلين وفاسلاند-بيفرين اللذين لعبا معا في اليوم الأخير من الموسم في مارس اذار الماضي.

ويشك مدعون في حدوث تلاعب في فوز ميخلين 2-صفر على فاسلاند-بيفرين وفي فوز انتويرب قبلها بأسبوع 2-صفر على أوبن الذي كان ينافس ميخلين على الهبوط. في تلك المباراة احتسب فرتنتن ركلة جزاء لصالح انتويرب نتيجة التحام حدث خارج منطقة الجزاء.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى