الكويت

الدورة السابعة للجنة العليا الكويتية العراقية تثمر توقيع اتفاقيات وبرامج تنفيذية

عقدت اللجنة العليا الكويتية – العراقية المشتركة دورتها السابعة في الكويت اليوم الأحد برئاسة الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية ووزير الخارجية العراقي الدكتور محمد علي الحكيم.
وأثمرت أعمال هذه الدورة التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات تفاهم وبرامج تنفيذية من شأنها الإسهام في فتح آفاق أوسع بين البلدين الشقيقين في مجالات التعاون المتعددة والواعدة.
وأكد البيان الختامي الصادر في ختام هذه الدورة تلقت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) نسخة منه أن انعقاد أعمال اللجنة العليا المشتركة بين البلدين الشقيقين في دورتها السابعة يعتبر استكمالا لما حققته الدورات السابقة من إنجازات ونتائج إيجابية وتعزيزا لعمق العلاقات الأخوية الراسخة بين البلدين الشقيقين.
وقال البيان إن أعمال اللجنة شهدت استعراضا لكل مجالات التعاون بين الجانبين لاسيما الاقتصادية والتنموية منها وبحث سبل تعزيزها والأخذ بها إلى آفاق جديدة للتعاون والتكامل الوثيقين بين البلدين الشقيقين ومما يعكس الرغبة المشتركة في تطوير وتوطيد العلاقات الثنائية بينهما على كافة المستويات.
ولفت إلى أن اللجنة العليا المشتركة الكويتية – العراقية تشكل نموذجا للعلاقات الثنائية القوية والمتينة وتسهم في تحقيق ما يصبو إليه الجميع من تقدم وازدهار للبلدين والشعبين الشقيقين.
وذكر أن اليومين الماضيين شهدا عقد اجتماعات اللجان وفرق العمل الحكومية والقطاع الخاص من كلا البلدين الشقيقين لبحث سبل تعزيز وتنمية التعاون بين جميع القطاعات الحكومية والخاصة في مختلف المجالات الحيوية والمهمة والعمل على بلورة مشاريع الاتفاقيات ومذكرات التفاهم المقرر التوقيع عليها بين حكومتي البلدين.
وكان الشيخ صباح الخالد ألقى كلمة خلال افتتاح أعمال الدورة السابعة للجنة أكد فيها أن الحرص والاهتمام المشترك بدورية انعقاد اللجنة يأتي تجسيدا للتوجيهات السامية والحكيمة لقادتي البلدين في إطار العلاقات الكويتية العراقية الأخوية والتاريخية العريقة.
في سياق متصل أكد نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله مساء أمس السبت أن هناك توافقا كويتيا عراقيا لحل العديد من القضايا العالقة في إطار العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين الشقيقين.
وكشف الجارالله في تصريح ل(كونا) عقب افتتاحه الاجتماع الوزاري السابع للجنة الكويتية العراقية المشتركة (أمس) عن خمس وثائق ستوقع من قبل ممثلي البلدين إضافة إلى محضر متفق عليه بين الجانبين تشمل جميع أوجه التعاون بهدف البناء على ما تم انجازه في الاجتماعات السابقة.
وكانت الاجتماعات التحضيرية للدورة السابعة للجنة المشتركة الكويتية العراقية عقدت أعمالها أمس واليوم وترأس الجانب الكويتي فيها نائب وزير الخارجية خالد الجارالله والجانب العراقي الوكيل الأقدم في وزارة الخارجية السفير نزار خيرالله بمشاركة عدد كبير من الوزارات والهيئات ذات العلاقة بالعمل المشترك بين البلدين.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى