الولايات المتحدة

في خطوة تنطوي على موقف سلبي من الاتحاد الاوروبي، نائب الرئيس الأمريكي يؤكد الاستعداد لإبرام اتفاقية تجارة مع بريطانيا

لندن – 5 – 9 (كونا) — أكدت نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس اليوم الخميس استعداد الولايات المتحدة لإبرام اتفاقية تجارة حرة مع المملكة المتحدة فور خروجها “رسميا ونهائيا” من الاتحاد الأوروبي.
وقال بنس في تصريح عقب اجتماعه مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في مقر رئاسة الوزراء البريطانية في لندن إن “لدى الولايات المتحدة أقوى اقتصاد في العالم وتوقيع اتفاقية بين البلدين من شأنه أن يزيد حجم التجارة والمنافع بين بلدينا”.
وأكد دعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمساعي جونسون في الإسراع بالخروج من الاتحاد الأوروبي مشددا على ان الإدارة الأمريكية على استعداد لتقديم كل الدعم لتخفيف اي اثار من خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي (بريكسيت).
من جانبه قال جونسون انه يريد وصولا أكبر للشركات البريطانية لبيع سلعها إلى مختلف الولايات الأمريكية مبينا ان السوق الأمريكي يمثل فرصة “ممتازة” لعرض المنتجات البريطانية.
يذكر ان الولايات المتحدة هي أكبر شريك تجاري لبريطانيا حيث تبلغ الاستثمارات المتبادلة بين البلدين أكثر من تريليون دولار.
ويواجه جونسون أزمة سياسية كبرى بعد خسارته أمس الأربعاء الأغلبية البرلمانية نتيجة استقالة واعتراض مجموعة من زملائه في حزب المحافظين على طريقة ادارته لملف (بريكسيت) اضافة الى نجاح البرلمان في تمرير مشروع قرار يلزمه بعدم الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.
ولم يعد أمام جونسون في حال صادق مجلس اللوردات على مشروع القانون ودخوله حيز التنفيذ ليصبح قانونا نافذا سوى التوجه إلى بروكسل لطلب تأجيل الخروج لأشهر اخرى أو الدعوة الى انتخابات مبكرة شريطة موافقة البرلمان. (النهاية) خ د / م ع ع

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى