كتاب وآراء

معادلات ضبط التسلح الخليجي.. والخيار النووي سَيُسمِعُ المنطقة أربعة تفجيرات نووية!

وفيق السامرائي*
6/9/2019
أردت أن نتحدث عن مخططات أصحاب شعار (كل شيء من أجل الانفصال) المحليين ولكن أرجأته وقتيا.
هل سأل أحدٌ لماذا لم تُسَلِح أميركا دول وسط وجنوب غرب الخليج بطائرات شبح مقاتلة وهجومية؟
الجواب:
• لأنها لا تريد الإخلال بالتفوق الجوي الإسرائيلي أولا،
• ولأنها (يفترض) أن لا تُحْدِث خللا في التوازن الإقليمي فتزداد المنطقة تمزقا وحروبا ويتأثر الأمن الدولي سلبيا،
• ولأنها تريد ابقاء أوراقٍ ماليةٍ بيدها (حصرا)!
• ولأنها لاتريد منافسين تسليحيين آخرين غيرها يصدِّرون أسلحة وليس روسيا فقط.
الاخلال بالمعادلات سيدفع (أكثر ) من طرف نحو التسلح النووي ووردت الإشارات الأولى من تركيا بوضوح علنا، وما أقصر الطريق وأخطره، وإذا ما انفلتت السيطرة، فستعج منطقة الخليج ومحيطها بصدى أربعة تفجيرات نووية تباعا.
التفصيلات كثيرة، ومن يريد من المعنيين أن يعرف أكثر عليه ممارسة لُعَبِ الحرب وتقدير موقف الاستخبارات ليكتشفها (ذاتيا).

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى