رئيس التحرير محمد شهريان

الأخبار:

ico المشهد اللبناني: واشنطن تدفع نحو ديكتاتورية حلفائها او الفوضى ico الغارديان: المستوطنات الإسرائيلية في الاراضي الفلسطينية المحتلة غير قانونية، وموقف ترامب لن يغير شيئا ico ديلي تلغراف نقلا عن مصادر مخابراتية: إعادة هيكلة تنظيم داعش الارهابي تحت إشراف المخابرات التركية ico هيومان رايتس ووتش تنتقد نظام السيسي بشأن “الانتقام من عائلات المعارضين المقيمين بالخارج” ico إعادة الكفار إلى جزيرة العرب، واشنطن تنشر ثلاثة آلاف جندي في السعودية للعمل كمرتزقة لحماية آل سعود ico العراق: انتشال ست جثث يعتقد بأنها تعود إلى مرحلة الحرب مع تنظيم داعش الارهابي (صنيعة مخابراتية غربية) ico الولايات المتحدة الاميركية تدعم الاضطرابات في هونغ كونغ والصين تهدد بالانتقام ico صراع ترامب مع الدولة العميقة: شاهدان يزعمان أمام الكونغرس أن ما ورد في مكالمة ترامب مع رئيس أوكرانيا “أثار قلقهما” ico الحرب على سوريا:الكيان الاسرائيلي المحتل يشن عدوانا على العاصمة السورية دمشق ويوقع ضحايا مدنيين

الرئيسية كتاب وآراء اي فعل او تدبير لا يتجه الى صلب المشكلة الناتجة عن الطائف السعودي يعد ترقيعا لا يبني وطنا

اي فعل او تدبير لا يتجه الى صلب المشكلة الناتجة عن الطائف السعودي يعد ترقيعا لا يبني وطنا

كتبه كتب في 20 أكتوبر 2019 - 12:41 م
كتاب وآراء مشاركة

امين حطيط*

نظام لبنان القائم ولد في الطائف السعودية ومن خصائصه الغاء المعارضة وقيام “حكم الكل” نظريا و “حكم تحالف الأقوياء” فعليا ولهذا نشأت ال دويكا او ترويكا او الرباعية والغيت المؤسسات الدستورية كلها ولا يظن أحد ان في لبنان سلطة مجلس وزراء او قرار مجلس نواب بل هناك سلطة 2 او 3 او 4 هم يقررون في كل شيء.
أدى هذا النظام الى الغاء الديمقراطية الحقيقية وإطلاق مصطلح عجيب هو “الديمقراطية التوافقية “التي تعني” المحاصصة “بين زعماء الطوائف واستئثار هؤلاء بكل مقدرات الوطن ما أدى الى الكارثة السياسية والمالية والأخلاقية القائمة
وبالتالي المسؤولية عن الكارثة يتوزعها كل الأقوياء الذين تقلدوا السلطة منذ العام 1990 وحتى اليوم
ويجب التمييز بين شريك حقيقي في السلطة وهم 4 او 5 في كل حقبة وبين موظفين لا حول لهم ولاقوه.
وأي فعل او تدبير لا يتجه الى صلب المشكلة يعد ترقيعا لا يبني وطنا

مشاركة