رئيس التحرير محمد شهريان
الرئيسية الوطن العربي مصر الصراع الغربي والعربي على ثروات ليبيا … جهات أمنية مصرية تطالب المشاهير بإثارة الشارع ضد تركيا

الصراع الغربي والعربي على ثروات ليبيا … جهات أمنية مصرية تطالب المشاهير بإثارة الشارع ضد تركيا

كتبه كتب في 4 يناير 2020 - 12:27 م
مصر مشاركة

قالت مصادر أمنية مصرية إن الجهات الأمنية المسؤولة عن وسائل الإعلام طلبت من الصحفيين والفنانين حث المصريين وتجييشهم “للاصطفاف حول القيادة السياسية، حال نشوب حرب بين مصر وتركيا على الأراضي الليبية”.

وأوضحت المصادر للجزيرة نت أن رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية اللواء عباس كامل يشرف بنفسه على عملية تجييش الشارع وإثارته ضد تركيا، وطالب بأن يتحدث الصحفيون والفنانون على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي وبين دوائر معارفهم عن ضرورة الاصطفاف خلف الرئيس عبد الفتاح السيسي في مواجهة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وبحسب المصادر، حدد عباس كامل للمسؤولين عدة نقاط ليتحدث عنها المشاهير وهي “ضرورة ترك خلافاتنا السياسية مؤقتا، والاصطفاف خلف الرئيس السيسي لمواجهة خطر العدوان التركي”.

كما طالبهم بالحديث عن أن “تركيا تستهدف احتلال مصر وكسر هيبة الجيش المصري بالمنطقة، عبر إرسال وحدات من جيشها إلى ليبيا”.

وتضمنت الرسائل أيضا محاولة التأكيد على “ذكاء القيادة السياسية برئاسة السيسي بأنها قامت بشراء طائرات الرافال، وحاملة الطائرات الميستيرال ليوم كهذا، وليس لشراء سكوت الاتحاد الأوروبي عن الانتهاكات التي تحدث في مصر، كما قال المنتقدون وقتها”.

وطالبهم باتهام أي شخص يرفض قرار الحرب بـ”الخيانة والعمالة، ويجب نبذه بل والإبلاغ عنه حال اقتضى الأمر”.

في هذا السياق وبشكل متزامن، أعلن العديد من الإعلاميين والفنانين المصريين عبر مواقع التواصل، تأييدهم للقيادة السياسية دفاعا عن الأمن القومي المصري.

وتحت وسم “#كلنا_الجيش” تحدث العديد من المشاهير عن ضرورة الاصطفاف خلف الجيش والقيادة السياسية، وعدم الانجرار وراء أي كلام معارض.

ودانت وزارة الخارجية المصرية أمس الخميس، موافقة البرلمان التركي على مشروع قرار يسمح بتقديم الدعم العسكري إلى حكومة الوفاق الليبية.

وشدد بيان وزارة الخارجية على “ما تُمثله خطوة البرلمان التركي من انتهاك لمقررات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن حول ليبيا بشكل صارخ”.

وقال المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضي إن الرئيس عبد الفتاح السيسي ترأس مساء الخميس اجتماع مجلس الأمن القومي، الذي تناول التطورات الراهنة المتعلقة بالأزمة الليبية، والتهديدات التي سيمثلها التدخل العسكري التركي في ليبيا.

وأضافت أنه تم تحديد “مجموعة من الإجراءات الضرورية على مختلف الأصعدة للتصدي لأي تهديد للأمن القومي المصري”.

مشاركة